ما بعد تفويض الشعب للجيش والشرطة

فى ظل الوضع الراهن الذى تعيشه البلاد وخطورته على الامن االقومى وبعد نزول الشعب يوم الجمعه ملبيا نداء الجيش المصري لتفويضه هو والشرطه لمكافحه ومواجهه الارهاب

كتب احمد ياسر الكومى

فى ظل الوضع الراهن الذى تعيشه البلاد وخطورته على الامن االقومى وبعد نزول الشعب يوم الجمعه ملبيا نداء الجيش لتفويضه هو والشرطة لمكافحه ومواجهه الارهاب
لابد من تحرك الجيش والشرطه لفض الاعتصامات المؤيده للرئيس المعزول مرسى ولكن بعد انذارهم لضمان الخروج من هذا باقل الخسائر ومع ضمان ايضا عدم المساس او التعرض باى متظاهر بعد خروجه من الميدان ويتم القبض على قيادات الاخوان الذين حرضوا على القتل وطالبوا المجتمع الدولى بالتدخل لانقاذ الموقف وهناك بعض الاتجاهات تشبه الفريق اول/السيسى بالزعيم عبدالناصر ويطالبون بالعوده الى هذا العهد ليعبرون بذللك عن رغبتهم فى ان تعيش الشعوب حياه اكثر انسانيه بعيد عن الظلم الذى اصبحنا نعيشه فى ظله مع الليبراليه الجديده
حمى الله مصر وشعبها.

أضف تعليقاً