محاكمة مغربيتان في بريطانيا بتهمة تمويل الارهاب في سوريا

الشرطة السرية الانجليزية سكوتلانديارد تتعقب اي اثر لتعامل المواطنين العرب والمسلمين الذي يحملون الجنسية البريطانية مع الجماعات المسلحة العاملة في سوريا

فتيات مغربيات في سوريااخبار الحوادث اليوم تكتبها: آية زيدان

بعد قبض شرطة سكوتلانديارد على فتاتين من اصل مغربي في مطار هيثرو بالعاصمة البريطانية لندن، واحداهن تدعى نوال مسعد وتبلغ من العمر 26 سنة واكتشاف اخفائها 28 الف دولار في ملابسها، والاخرى امل الوهابي وعمرها 27 سنة، وكانتا في طريقهم الى سوريا عبر تركيا، لدعم الجماعات المسلحة في سوريا، وتتم محاكمتهم الان في محكمة ويستمنستر بوسط بريطانيا.

وفي الجلسة الاولى لمحاكمتهما بتهمة تمويل الارهابيين في سوريا، اجهشت الفتاتان بالبكاء وانهارتا في قاعة المحكمة، وقام القاضي بابلاغهن بضرورة ان يمثلا مرة ثانية امام المحكمة لتحكم في امرهن.

الجدير بالذكر ، ان وزارة الداخلية في المملكة المتحدة قررت ان تنزع الجنسية المكتسبة عن اي مواطن يثبت ذهابه للقتال في سوريا غيابياً او بعد عودته.

أضف تعليقاً